【★】 أفكار مصورة ..للتخلص من آفات اللسان 【★】

    شاطر

    وسيلة
    أميرة في غاية الروعة
    أميرة في غاية الروعة

    مشاركاتي مشاركاتي : 6057

    النقاط النقاط : 1121910

    العمر العمر : 19

    البلد البلد : الج ــزاآئر

    المزاج المزاج : الحمــد لله ع ــلـى كـل حـآآل

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 24/07/2009

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات : لا اله الا الله وحده لا شريك له .. له الملك و له الحمد .. و هو على كل شيء قدير .. اللهم صل على سيدنا محمد و على اله و صحبه و من تبع هداه باحسان الى يوم الدين


    【★】 أفكار مصورة ..للتخلص من آفات اللسان 【★】

    مُساهمة من طرف وسيلة في الخميس 4 أغسطس - 9:56

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..





    تأملت كثيراً في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
    حين ذكروا له تلك المرأة
    التي تصوم النهار وتقوم الليل ..
    لكنها تؤذي جيرانها بلسانها
    فقال
    (هي في النار)

    ياالله ..
    (هي في النار)

    فأين
    صلاتها
    وصيامها
    وقيامها ؟؟

    لقد كانت من نصيب من آذتهم بلسانها

    لاحول ولاقوة إلا بالله
    إذن الأمر أعظم مما نتوقع
    أنه ..
    مجرد فضفضة أو حديث عابر

    وقد أعجبتني هذه الأفكار
    لتتخلص من آفات اللسان


    الفكرة الأولى ..
    مجموعة من المعلمات في إحدى المدارس ..
    وحين يجتمعن في غرفتهن ..
    ومع ضغوط العمل..
    فربما زل اللسان بذم المديرة..
    أو انتقاد المساعدة ..
    أو السخرية..
    بإحدى الطالبات ..
    وبعد إحدى المحاضرات المدرسية ..
    والتي جاء الحديث فيها ..
    عن خطورة اللسان ..
    قررن أن يضعن على طاولة الطعام ..
    هذا الإطار ..




    واتفقن حين تبدأ إحداهن في الغيبة ..
    مباشرة تقول لها إحداهن..
    فلانة ..ثم تشير على اللوحة..
    فتحاول المتحدثة أن تضبط نفسها..
    فربما صمتت وربما غيرت مجرى الحديث ..
    وكانت كل منهن تحاول أن ترد لصاحبتها..
    نصيحتها فتسكتها كما أسكتتها

    ونفعت معهن الطريقة كثييييييييراً
    ولله الحمد ..


    الفكرة الثانية ..
    إحدى الأخوات كانت مبتلاه بلسانها
    وخصوصاً حين تجتمع مع أختها
    تقول مهما حاولت فإن لساني يزل كثيراً
    ثم أندم ..أندم ..أندم
    وذات مرة وقع في يدي
    شريط (قصة سجين )
    وكانت محاضرة من أروع مايكون
    في أهمية حفظ اللسان حتى
    لو اضطررنا لسجنه بين الفكين


    وبما أن المحاضرة أثرت فيّ كثيراً
    أعطيته أختي لتسمعه
    لكنها لم تتحمس له
    وكلما سألتها ..هل سمعته؟
    تحجج مرة بأن مسجلها (خربان)
    ومرة بأنها لاتجد وقتاً

    لذا فكان لسانها لايكاد يسلم منه أحد
    وأحياناً أضعف وأشاركها
    فجاءتني فكرة
    اتفقت معها
    على مشوار بعيد
    وجعلت زوجي يوصلنا بسيارته
    حتى لانتحدث في السيارة
    لأن أختي تخجل من زوجي
    فنبقى صامتين
    وحين ركبنا السيارة
    طلبت من زوجي تشغيل ذلك الشريط
    وسمعناه
    فتأثرت أختي
    كما تأثرت
    وحرصتْ على إعادة سماعه مرات ومرات
    وكانت بداية خير
    وتعاون مثمر
    بيني وبينها
    في محاربة
    مجالس الغيبة


    الفكرة الثالثة ..
    إحدى الأخوات
    منذ 4سنوات
    تقول جاءتني فاتورة جوالي
    وكان السعر مرتفعاً
    غضبت
    وجلست أراجع المكالمات
    فربما كان هناك خطأً
    لكن الحمد لله الذي فتح على قلبي في تلك اللحظة


    فجلست أتأمل كيف
    أُحصيت علي الدقائق
    فكل شئ مدون
    يوم المكالمة
    تاريخها
    وقتها
    مدتها
    الرقم المُتصل عليه

    فقلت أحدث نفسي ..
    إن كانت الشركة أحصت كل هذا
    لتأخذ حقها من مالي
    فكيف سيكون حالي يوم
    تتطاير الصحف
    وتذكرت
    (وقالوا مال هذا الكتاب لايغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصها )
    وتذكرت
    (إنا كنا نستنسخ ماكنتم تعملون )

    إن كل مانطق به لساني سيكون في كتاب ألقاه عند ربي
    تذكرت من اغتبت وتخيلتهم
    وهم يطالبون بحقوقهم من حسناتي
    تخيلت حسناتي وهي تفنى
    وقد بقي من اغتبت
    فآخذ من سيئاتهم
    توقفت هنا من تخيلاتي
    وأن أقول
    لا والعياذ بالله
    لا أريد أن أُكبّ في النار
    وكانت ولله الحمد بداية الهداية

    خاتمة :
    تقول إحدى الأخوات ..كنت ذات مرة
    أتابع برنامجاً للفتاوى
    فاتصلت إحدى الفتيات وقالت ..
    ياشيخ جدتي تصوم الاثنين والخميس وتقوم الليل
    لكن لايسلم أحد من لسانها
    تتكلم في الجيران والأقارب
    والقريب والبعيد
    بلسان سليط
    نصحناها كثيراً لكنها لاتبالي
    فرد الشيخ بكلمة مؤثرة
    قائلاً :
    لاحول ولا قوة إلا بالله ..لعل الله سخرها لتعمل لغيرها

    لعل الله سخرها لتعمل لغيرها

    لعل الله سخرها لتعمل لغيرها

    وطلب من الفتاة أن تُذكّر جدتها بذلك






    اللّهم إجْمَعْنـي مَعَ الحَبِيبِ المُصْطَفـى -صلى الله عليه و سلم- وَ جميع المُسلِمين .. آمـين

    أخلص تحياتي و أعظم حبِّي لمن تعرفت عليهن في هذا المنتدى من أنين الزهور .. خ ـواطر .. نهر الدمـوع .. Queen .. ملآكي ..و هنآء

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر - 19:27