عندما يتوقف القلب النابض عن النبض!!!

    شاطر

    وسيلة
    أميرة في غاية الروعة
    أميرة في غاية الروعة

    مشاركاتي مشاركاتي : 6057

    النقاط النقاط : 1122060

    العمر العمر : 19

    البلد البلد : الج ــزاآئر

    المزاج المزاج : الحمــد لله ع ــلـى كـل حـآآل

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 24/07/2009

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات : لا اله الا الله وحده لا شريك له .. له الملك و له الحمد .. و هو على كل شيء قدير .. اللهم صل على سيدنا محمد و على اله و صحبه و من تبع هداه باحسان الى يوم الدين


    عندما يتوقف القلب النابض عن النبض!!!

    مُساهمة من طرف وسيلة في الجمعة 16 سبتمبر - 17:48

    عندما يتوقف القلب النابض عن النبض!!!
    الكاتب : ولد السيح













    الدعـوة
    إلـى الله مـن أهـم الـمـهـمـات، وأوجـب الـواجـبـات، وأعـظـم القـربـات،
    بـهـا يـسـتقـيـم أمـر الـفـرد وحـال الـمـجـتـمـع....

    قـال الله عـز وجـل مـثـنـيـاً عـلى مـن قـام بـهـذا الـعـمـل:
    {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّـهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ} [فصلت:٣٣]

    كـم نـسعـد كـثـيراً برؤية الـشاب الـداعـيـة في بـيـته وفـي مـدرسـته،
    وعـمـله وفي حيّـه، ومـديـنـتـه يـعـمـل بلا مـلـل وبلا كـلـل... يـحـتـسـب
    الأجـر والــمـثـوبة مـن عـنـد الله تعالى...

    فـترى الـجـمـيع يـحـبه ويقـدر لـه جـهوده وما يـقـدمـه مـن نـفع كبـيـر لنفسه فـي المـقـام الأول
    ولمن هـم حـولـه....

    فـهـنـيـئـاً لـنـا بمـثل هذا النـمـوذج الـرائـع مـن الـشـبـاب الذي لا تـكـاد تـرى نـشـاطـاً إلاّ ولـه سـهـم فـيـه...

    والأمـر ذاتـه لا يـقـتـصـر عـلى الـرجال فقـط.... بـل حـتى للـمـرأة
    نـصـيـبهـا في ذلك مـن الدعـوة إلـى الله فـي مجـالات كـثـيرة....

    فـمـثـل الـواحـد مـن هـؤلاء كـمـثل الـقـلب الـنـابـض!!

    (فمـتـى مـاكـان الـقـلـب يـنـبـض بـشـكـل سـلـيـم فـحيـاة ذلـك الـمـرء عـلى مــا يـرام)...

    لــــكــــــن!!!

    مـاذا لـو تـوقــف ذلك الـقـلـب النـابض بـالخـير عـن الـنّـبـض!!؟؟؟

    وأقـصـد بـذلك أن مـاذا لــو تـوقـف ذلـك الـشـاب أو تـوقفت تـلك الفـتـاة
    عن الدعـوة إلـى الله وعـن نـشـر الخـيـر وتـفـقـيـه الـنـاس بـأمـور
    الـديـن... وتـوجيـه ونصح ونحـوه؟!!

    يــاتـرى مـاذا سـيـكـون حـال الـنـاس؟؟، ومـاذا سـيـكـون حـال الداعــي؟؟

    بـلا شـك أنـه سـيُـفـّوت عـلى نـفـسـه وعـلى الـجـمـيـع الخـير والـنـفـع الكـثـيـريـن...
    وكـم يُـحـزنـنـا والله تـوقـف ذلـك الـقـلـب النـابـض عـن الـنـبـض،،،،

    (وعـنـدمـا يـتـوقـف ذلك الـقـلـب فـلا تـرجـوا حـيـاةً بـعـد ذلـك!!!!)

    ألا فـلـنـدعـوا إلى الله عـلى بـصيـرة ولـنـستـمـر فـي ذلك، وكـل على
    حـسـب حاله ومـقـدرتـه وإبـداعـه فـي أي مـجـال مـن مجـالات الحـيـاة...
    وكـل امرءٍ مـنّـا يـعرف قـدراتـه وإمكـانـاتـه....

    فـلا تـبـخـل أخـي عـلى نـفـسك وأنـتِ كـذلـك أخـيــه وقـدّم مـا لديـك
    وثـق تـمـامــاً أن ذلك لـن يـضـيـع عـنـد الله مـتى مـا أُخـلـصت النـيـة
    لله تـعـالـى وأُتُـبع هـدي الحـبـيـب صـلوات ربـي وسلامـه عـلـيـه...

    وفـقـنـا الله وإيــاكـم للدعـوة إلـيـه ولـتـقـديـم ونـشـر كــل خـــــــــير...

    ولـنـكــن جـمـيـعـاً قـلـوبـاً نـابـضـة بــالخــــــــير...

    والسـلام عليكم ورحمــة الله وبركــاته


    ولد السيح

    صيد الفوائد








    اللّهم إجْمَعْنـي مَعَ الحَبِيبِ المُصْطَفـى -صلى الله عليه و سلم- وَ جميع المُسلِمين .. آمـين

    أخلص تحياتي و أعظم حبِّي لمن تعرفت عليهن في هذا المنتدى من أنين الزهور .. خ ـواطر .. نهر الدمـوع .. Queen .. ملآكي ..و هنآء

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 11 ديسمبر - 5:21