عـــــــاشقات المــــــــــــــــــجد

    شاطر

    نهر الدموع
    أميرة مميزة
    أميرة مميزة

    مشاركاتي مشاركاتي : 239

    النقاط النقاط : 912613

    العمر العمر : 24

    البلد البلد : في الكرة الارضية

    المزاج المزاج : متقلب

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/09/2011

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات : في غرفتي كنت أسأل نفسي :
    ما أسباب النجاح في الحياة ؟
    وجدت الجواب داخل الغرفة
    - السقف يقول : الطموح عالي
    - النافذة تقول : انظر للعالم
    - الساعه تقول : كل دقيقة غالية
    - المرايا تقول : فكر قبل أن تفعل
    - الباب يقول : ادفع بقوه للحصول على الهدف
    ولم أنسَ الأرض قالت : اسجد و صلِّ وادعو من خلقني

    عـــــــاشقات المــــــــــــــــــجد

    مُساهمة من طرف نهر الدموع في السبت 31 مارس - 20:56

    على الطريق المجد توالت نبوات ورسالات وانتصبت قدوات وسالت دماء وتناثرت أشلاء ومضى إلى الله شهداء وفي طريقه :عقبات وصعاب وعلى حافيته :شبهات وشهوات وفي بعض مراحله :منعطفات ومنزلقات وفي أول طريقه :سائرون كثيرون وفي أثنائه :سائرون وقاعدون وفي آخره :فائزون وخاسرون وليس للمجد طريق واحد لايؤدي إلا إلى منفذ وحيد فالهجي بقول الشـــــــــــــــاعر دومـــــــــــــــــــــــــــــاُ: لاتحسب المجد تمراُ أنت آكله **لن تبلغ المجد حتى تعلق الصبرا. نعم طريقه طويل لكنه هو الوحيد الموصل إلى الغاية المنشودة فانظري إلى موطئ قدميك واشخصي إلى الأفق البعيد ببصرك واشحذي للمسير همتك وعزمك وجهزي للسفر الزاد والعدة وأعدي للمخاطر أهبتك وأخلصي لله نيتك واجعلي رضاه غايتك واملأي قلبك بمحبته وخشيته وأنطقي لسانك بذكره وشكره وسخري جوارحك وأركانك في طاعته وعبادته واهتفي قائلة: لأستسهلن الصعب أو أبغ المنى ** فما انقادت الآمال إلا لصابر . وكوني واثقة الخطى مطمئنة القلب وخير الزاد عندك وعود ربانية لا تخلف وسنن إلية لا تتبدل:{ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً} الطلاق 2. {وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ } الحج 40 وكلما زادت الصعاب وأوحشتك الطرق فأستزيدي من خير زاد . {وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ} البقرة 197 . وإذا أهمك أمر أو حزبك كرب فافزعي للمثل الخالد والقدوة المثلى محمد صلى الله عليه وسلم مرددة قولاُو عملاُ{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ} البقرة وكوني طوداُ شامخاُ جبلاُ راسخاُ فأنت ممن وصفت : ولايرى من فزع رهن أسى ** يقينه كالطود في القلب رسا . يبصر في غور الخطوب قبسا ** من نصرة الله إذا ما استيأسا . اجعلي المجد عشقاُ وهدفاُ ولا ترضي بأن يسبقك إليه غيرك فبرهني بالأعمال والأقوال أن كل شيء في سبيل العشق يهون: إذا قيل للمجنون ليلى تريد ** أم الدنيا وما في طواياها . لقال غبار من تراب نعالها ** أحب لنفسي وأشفى لبواها . أنتِ أعظم حباُ وعشقاُ من هؤلاء بحبك لله وعشقك للمعالي والمكارم وتذكري يوسف عليه السلام يوم قال:{ رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ }يوسف33 فيا لله لما دعته امرأة العزيز ونسوة المدينة أصحاب الجمال الباهر والجاه العريض والفتنة المغرية وكل ما تميل إليه النفوس وتحبه القلوب لكنه رأى مع كل هذا العزاء: السجن أحب إليه لئلا ينقطع في الطريق أو تعثر خطاه في أثناء المسير ولكِ قدوات ماضية من عشـــــــــاق المجد : منهم: علي رضي الله عنه حين جعل أمنياته ولذته في الضرب بالســــــــيف والــــــــصوم بالــــــــــصيف وإكـــــــــــــــــرام الضـــــــيف . ومنهم: سيف الله المسلول خالد بن الوليد رضي الله عنه حين قال : ما من ليلة يهدى إلي فيها عروس أنا لها محب أحب إلي من ليلة شديدة البرد كثيرة الجليد في سرية أصبح فيها العدو. فابلغي أعلى مراتب العشق للمجد الذي تأصلت به وكوني خير عاشق له ولا تكوني راثيةُ له ففيه عيش صافٍ وعسل مذاقه لذيذ. منقول من كتاب أحســـــــن فتاة من تأليف الكاتب :عبد الحميد محمد الدرويش .
    لست الأفضل ولكن إلي أسلوبي سأقبل رأي الناقد والحاسد فألاول يصحح مساري والثاني يزيد من أصراري. هذا الموضوع إهداء إلى جميع العضوات في منتدى مملكة الفتيات " من أختي الغالية همــــــــــــ أمل ـــــــــــسة "





    Q u e e n
    امبراطورة مملكة الفتيات
    امبراطورة مملكة الفتيات

    مشاركاتي مشاركاتي : 6894

    النقاط النقاط : 87736213

    العمر العمر : 22

    البلد البلد : فلسطين

    المزاج المزاج : متفائلة

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 04/03/2008

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات :
    سبحان الله و بحمده
    سبحان الله العظيم..

    يَااااا رَب..يا صانع المعجزات أرني
    عجائب الفرح [ في مستقبلي ]..


    الصدآقة ليسَت بـ أغنية تُلحّن
    أو هديّة تُعطى .. أو يومٌ يُحتَفلُ بهِ ..~

    إنمآ هِيَ أرضٌ نمُوت فيهآ وعمرٌ نعيشهُ بلحظآتهِ
    و دِمآءٌ تجري فِي عروقِنآ ..~
    و أناس لآ يُمحون مِن الذّآكرة..



    رد: عـــــــاشقات المــــــــــــــــــجد

    مُساهمة من طرف Q u e e n في الأحد 1 أبريل - 0:59



    نهر الدموووع... شكرا لك على هذا الموضوع

    جاري القراءة =)




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 6 ديسمبر - 9:48