صـوت بـكــاء يـخــرج من غرفة فـتـاة مـتـوفـاه

    شاطر

    hapy salouma girl
    ملكة البنات
    ملكة البنات

    مشاركاتي مشاركاتي : 304

    النقاط النقاط : 471127

    العمر العمر : 19

    البلد البلد : المغرب الحبيببببب

    المزاج المزاج : مبسوووووووطة

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 02/08/2011

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات : منْ عآشَ على الأملْ

    أبداً لنْ يعرفَ قلبهُ المُستحيلْ

    وَأمَلنّا بِكـَ يااربُ كَبِيْر . !!


    صـوت بـكــاء يـخــرج من غرفة فـتـاة مـتـوفـاه

    مُساهمة من طرف hapy salouma girl في الإثنين 23 يوليو - 19:52


    هذه القصة حدثت لفتاه تدرس في إحدى الجامعات في دوله خليجيه وكانت تدرس في إحدى التخصصات الدينية .
    وكان لها صوت عذب كانت تقرأ القرآن كل ليلة وكانت قرائتها جميلة جدا
    أمها كل ليلة عندما تذهب إلى غرفتها تقف عند الباب فتسمع قراءة ابنتها
    بذلك الصوت الجميل . وهكـــــذا دامت الأيام .
    وفي إحدى الإيام مرضت هذه البنت وذهب بها أهلها إلى المستشفى
    فمكثت فيه عدة أيام .إلى أن وافها الأجل هناك في ذلك المستشفى .
    فصعق الأهل بالخبر عندما علموا من إدارة المستشفى .
    فكان وقع هذا الخبر ثقيل على أمها .
    وإذ بيوم العزاء الأول يمر كالسنة على أمها الذي تفطر قلبها بعد وفاة ابنتها .
    وعندما ذهب المعزون . قامت الأم إلى غرفة ابنتها حوالي الساعة الواحدة >>بعد منتصف الليل فعندما
    قربت الأم من الباب فإذا بها تسمع صوت أشبة ما يشبه بالبكاء الخفيف والأصوات كانت كثيرة وصوتها
    خفيف . ففزعت الأم ولم تدخل الغرفة...
    وعند الصباح أخبرت الأهل بما سمعته قرب غرفة ابنتها الليلة الماضية وذهب الاهل ودخلو الغرفة ولم
    يجدوا فيها شيئا .
    وإذا اليوم الثاني وفي نفس الوقت ذهبت الأم الى غرفت ابنتها واذا به نفس الصوت ...وأخبرت زوجها بما
    سمعته .وقال لها عند الصباح نذهب ونتاكد من ذلك لعلكي تتوهمين بتلك الاصوات وفعلا عندما اتى الصباح
    ذهب وتأكد ولايوجد شيء على الإطلاق .وكانت الأم متأكدة مما سمعت واخبرت احد صديقاتها بما سمعت
    واشارت لها بان تذهب الى احد الشيوخ وتخبره بما يحدث وفعلا اصرت الام واخبرت احد الشيوخ عن هذه
    القصة فتعجب الشيخ من ما سمع وقال اريد ان أأتي إلى البيت في ذلك الوقت ...
    وعندما أتى الشيخ اتجهوا به نحو الغرفة واخبروه بما كانت تفعله ابنتهم من قراءة للقران في كل ليلة
    وعندما اقتربوا من الغرفة وإذا بذلك الصوت نفسه وسمعه الشيخ وإذا بالشيخ يبكي فقالوا له مالذي يبكيك ؟؟
    فقال الله اكبر هذا صوت بكاء الملائكة إن الملائكة في كل ليلة عندما كانت تقرأ القران البنت كانوا ينزلون
    ويستمعون الى قرائتها فهم يفقدون ذلك الصوت الذي كانوا يحضرون كل ليلة ويستمعون له.

    hapy salouma girl
    ملكة البنات
    ملكة البنات

    مشاركاتي مشاركاتي : 304

    النقاط النقاط : 471127

    العمر العمر : 19

    البلد البلد : المغرب الحبيببببب

    المزاج المزاج : مبسوووووووطة

    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 02/08/2011

    رسالتي للعضوات رسالتي للعضوات : منْ عآشَ على الأملْ

    أبداً لنْ يعرفَ قلبهُ المُستحيلْ

    وَأمَلنّا بِكـَ يااربُ كَبِيْر . !!


    طفلان دخلا القبر انظرو ماذا وجدا؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف hapy salouma girl في الإثنين 23 يوليو - 19:59


    طفل .. عمره لم يتجاوز الثمانية اشهر و شقيقته في الخامسة من عمرها مات ابوهما .. و لحقت به الام بعد فترة قصيرة من الزمن


    اخذهم العم شقيق الوالد ليشرف على تربيتهما و رعايتهما


    فلم يكن لديهما قريب غيره ..


    لم تتحمل زوجة العم عبء الرعاية و التربية و المسئولية


    فطلبت من زوجها الطلاق او إبعاد الأطفال عنهم ..



    وقف الزوج فيحيرة من أمره فعليه أن يقرر بقاء زوجته او الأطفال


    و هداه تفكيره الشيطاني الى حمل اطفال اخيه
    و تركهما بمقبرة العائلة


    التي يرقد فيها جثمان امهما وابيهما


    نعم تركهم احياء الى جوار الأموات


    اقـــــــفل القبـــــــــر


    و لكن القدرة الالهية جعلته لا ينتبه الى تلك الفتحةالصغيرة


    التي تركها في غفلة منه .. فكانت لهما حياة و هواء للتنفس


    من تلك الفجوة المتروكة عفوا



    ومضت اربعة ايام قبل ان يكتشف احد امرهما


    حتى قدمت جنازة في مقبرة مجاورة و بعد انتهاء مراسم الدفن


    سمع الناس اصوات اطفال يتحدثون و يلهوون


    بحثوا عن مصدر الصوت حتى وجدوا الطفلين فيالقبر


    و اخرجوهما و تولت الجهات المسؤولة العناية بهما


    ثم تم القبض على العم المجرم و سألوه عن سبب جريمته


    و لماذا لم يضعهما بملجأ او ميتم فلم يجب !


    سألوا الطفله كيف عاشت و اخوها اربعة ايام دون طعام او شراب


    فقــــالت قــــولا عجيــــبا


    شعرت بقشعريرة القدرة الالهية تعتريني كالكهرباء


    تسري في عروقي و تجمد دمي



    قالــــــــت الطفـــــــــلة


    كانت هناك شجرة مثمرة من جميع انواع الفاكهة


    و كنت اقطف منها حين اجوع ..



    أما اخي فكان يبكي حين يجوع


    فيحضر إليناشيخ كبير ذو لحية بيضاء يحمله بين ذراعيه


    و يضعه على ثدي امي ليرضع حتي ينام


    ظللت اردد الشهادة و انطقها ساعات و ساعات في رجفة قلبي



    كانت هذه قدرة الرحمن و جلاله و معجزاته و عظمته


    ارسل جنوده و ملائكته الى القبر لإنقاذ أرواح بريئة لا تعرف الشر ..


    لإنقاذ الانسان من ظلم الإنسان



    فسبحان الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيزالجبار


    المتكبر القادر على كل شئ سبحانه ...


    سبحان الله العظيم
    ****************


    هذه قصة حقيقية


    و لأن هذه القصة شدتني كثيرا و حزنت لها أحببت أن أضعها لكم


    لكي تقرؤونها و تنظرون إلى قساوة بعض القلوب النهاية



      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر - 13:43